10.8.14

التجار على الحدود يوقفون الاضراب .. حتى اشعار اخر Arrêter la grève jusqu'à nouvel ordre

يوم و نصف من الاضراب جعل الحكومة تتحرك حيث اجتمع مسؤولون مع ممثلين من التجار لحثهم على اقاف الاضراب بعد ان عانى المصطافين في مرسى بن مهيدي من الازمة جراء غلق التجار لمحلاتهم و الامتناع عن بيع اي منتج لاي شخص اما قاطن في الدائرة او سائح 
و هذا الاضرب الثاني من نوعه حيث كان هناك اضراب العام الماضي في 22 ابريل 2012 لاكن باء بالفشل و ستمرت التاشيرة على السلع اما هذه المرة كما يبدو فقد نجح الاضراب و وصلت كلمة التاجار و المواطن القاطن على الشريط الحدودي الى الدولة و جعلها تتحرك و تقوم باعادة النظر في المرسوم الرئاسي المتعلق بفرض تاشيرة على السلع التي تمر على الطريق رقم 35

و حسب ما وصلني بان الاجتماع اسفر على تجميد المرسوم الرئاسي الذي ينص على فرض تاشيرة على المواد الغذائية و خاصتا الاولية ، و اكد التجار على انه اذا لم يكن هناك تحرك جدي من الحكومة خلال هذا الأسبوع سيكون اضراب آخر يوم الجمعة القادم .